الصفحة الرئيسية اخبار ما هو التصلب المتعدد و ما هي أعراضه و كيف يتم تشخيصه؟

ما هو التصلب المتعدد و ما هي أعراضه و كيف يتم تشخيصه؟

13 القراءة الثانية
1
0
49
ما هي أعراض التصلب المتعدد ؟

التصلب المتعدد هو مرض مجهول لا يعرفه الكثيرون يصيب 2.5 مليون شخص حول العالم، يمس الجهاز العصبي المركزي و من خلاله تُفقد مادة النخاعين Myelin.

النخاعين هو عبارة عن طبقة تحيط بالأعصاب تغطيها و تحميها وتقوم بنقل السيالة العصبية للدماغ.

تَلَف مادة النخاعين يسبب اختلالات في نقل المعلومات من الدماغ إلى كامل أعضاء الجسم مما يسبب مع مرور الوقت الإعاقة.

و يسمى التصلب المتعدد بالتصلب اللوحي و هو نسبة لأماكن الندوب (اللويحات) التي  يخلفها فقدان مادة النخاعين.

 

ما هي أسباب التصلب المتعدد  أو multiple sclerosis  ؟

تلف النخاعين يسبب التصلب المتعدد
تلف النخاعين يسبب التصلب المتعدد

منذ اكتشاف المرض في القرن التاسع عشر بقي مرض التصلب المتعدد مجهول الأسباب.

و مع تقدم الأبحاث تم التأكد من تعدد أسباب ظهور المرض، منها الاستعداد الوراثي للإصابة به و عوامل بيئية أخرى لكن على الأرجح أنه مرض غير وراثي.

و يرجح الأطباء أن مرض التصلب اللويحي هو مرض مناعة ذاتية حيث أن الجهاز المناعي في الجسم لا يتعرف على طبقة النخاعين و يعتبرها جسما غريبا فيهاجمها و يتسبب في اتلافها.

 

من هي الفئة الأكثر عرضة للمرض؟

أكثر فئة مستهدفة من هذا المرض هن النساء (ما يقارب ثلثي الحالات) ما بين عمر 20 إلى 40 سنة.

 

هل يؤثر الحمل على النساء المريضات بالتصلب اللويحي؟

مرض التصلب المتعدد ليس له تأثير على الحمل إطلاقا، و العكس أيضا؛ فالحمل له دور إيجابي في تأخير ظهور النوبات.

 

ما هي أعراضه؟

تتعدد أنواع التصلب المتعدد، و ليس هناك أعراض خاصة فكل مريض يختلف عن الآخر كل حسب حالته.

لكن هناك بعض الأعراض المميزة:

  • التعب و الإجهاد
  • اضطراب الرؤية( ضبابية، فقدان النظر الكلي أو الجزئي، التهاب العصب البصري…)
  • اختلالات حركية مثل الضعف و الرعاش و صعوبة في المشي و فقدان التوازن.

 

كيف يتطور المرض و كيف يتم تشخيصه؟

التصوير بالرنين المغناطيسي لتشخيص التصلب المتعدد
التصوير بالرنين المغناطيسي لتشخيص 

يكون التصلب المتعدد على هيئة نوبات متتابعة، في بدايته تكون الأعراض غير واضحة ثم تختفي كليا بعد أيام أو شهور، و تتدهور الحالة بعد أعوام لتكون أكثر وضوحا و تخلف آثارا.

ليس هناك أي تحليل يؤكد التشخيص 100٪، في حالة الشك تجرى مجموعة من التحاليل لتأكيد الإصابة.

من هذه التحاليل هو عمل  التصوير بالرنين المغناطيسي  (Magnetic Resonance Imaging) و البزل القطني (lumbar puncture) لتأكيد وجود اللويحات وتحاليل للدم لمعرفة مدى الالتهاب.

 

ما هو العلاج المناسب لمرض التصلب المتعدد ؟

علاج التصلب المتعدد
علاج التصلب المتعدد

التصلب المتعدد هو مرض ليس له علاج محدد لكن هناك أدوية تساعد في الحد من تطوره و التخفيف من أعراضه، و كلما كان العلاج مبكرا كلما كانت النتائج أكثر إيجابية.

هناك عدة علاجات يمكن استخدامها:

كورتيكوستيرويد (corticosteroid)، وهو مضاد للالتهاب و من أكثر العلاجات استخداما، إنترفيرون (enterperone)، غلاتيرمر (Glatiramer)، متوكسينوترون (metoxenotrone)، نتاليزوماب (natalezomab)، أو استخدام العلاج الطبيعي و ذلك لتقوية العضلات و تحسين الحياة اليومية.

 

و قد انتشرت بعض العلاجات الغريبة باستعمال الأعشاب و هي مجهولة المصدر لذلك وجب تفاديها لأن عواقبها يمكن أن تكون وخيمة.

اقرأ أيضا: الم الراس من الخلف اسبابه و علاجه

تحميل المزيد من المواضيع ذات الصلة
مشاركة بوسطة karima
تحميل المزيد في اخبار

تعليق واحد

  1. […] التصلب المتعدد […]

    رد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضا

افضل كريم للهالات السوداء من الصيدليه

تعتبر مشكلة الهالات السوداء التي تظهر تحت العين من مشاكل العصر وتصيب  مختلف الفئات العمرية…